التصنيفات
تطوير لغة javascript

ماهى JSON وفيما تستخدم وأهميتها فى تطوير الويب

JSON تشير إلى JavaScript Object Notation وهى صيغة نصية لتمثيل البيانات. وهى مقتبسة فى الأساس من تمثيل الكائن فى جافاسكربت. تستخدم جيسون JSON بكثرة فى نقل البيانات بين التطبيقات او اللغات البرمجية المختلفة.

حيث يمكنك أرسال بيانات من تطبيق مثلًا مصمم بلغة PHP إلى تطبيق أخر مصمم بلغة Java عن طريق هذه الصيغة الموحدة فى تمثيل البيانات. فمعظم لغات البرمجة لديها دوال لتفسير صيغة جسون واخرى لأنشائها.

جيسون ليست لغة برمجة او إطار عمل إنما مجرد صيغة موحدة لتمثيل البيانات ليسهل تبادلها بين لغات البرمجة المختلفة.

غالبًا ما تستخدم جيسون فى تبادل البيانات بين السيرفر والعميل حيث يرسل السيرفر البيانات فى شكل JSON إلى العميل ( المتصفح ) والعكس.

أدت شعبية JSON أيضًا إلى دعم JSON من خلال العديد من قواعد البيانات. حيث تأتي قواعد البيانات العلائقية مثل PostgreSQL و MySQL الآن مع دعم أصلي لتخزين البيانات من نوع JSON و كذلك الاستعلام عنها. كما تدعم قواعد بيانات NoSQL مثل MongoDB و Neo4j أيضًا JSON ، على الرغم من أن MongoDB يستخدم نسخة ثنائية معدلة قليلاً من JSON خلف الكواليس.

في هذه المقالة ، سنلقي نظرة سريعة على JSON ونناقش كيف بدأت ، وماهى مميزاتها، وعيوبها ، ومتى يجب استخدامها ، ومتى يجب عليك التفكير في البدائل. لكن أولاً, دعنا نتعرف على شكل البيانات فى JSON.

مثال على صيغة JSON

 

يمثل المثال السابق مجموعة من الموظفين حيث يخزن الاسم الاول والاخر لكل موظف. يتم تخزين البيانات فى JSON على شكل ثنائى من key و Value حيث Key هو المفتاح او الاسم الذى يستخدم فى تعريف عنصر البيانات ويستخدم فيما بعد للوصل إلى هذه البيانات. مثلًا employees و firstName  فى المثال السابق.

ام Value فلها أكثر من شكل قد تكون أرقام أو نصوص أو مصفوفات او Boolean او Null أو حتى كائن.

ملفات JSON

يمكن تخزين البيانات بصيغة جسون فى ملف مع الإمتداد .json وهو عبارة عن ملف نصى بسيط يمكن فتحه بأي محرر ويمكن قراءة البيانات بداخله حيث أنها قابلة للقراءة من قبل البشر. ويمكن التعامل مع هذه الملفات بأي طريقة على سبيل المثال تبادلها بين التطبيقات المختلفة.

أهمية JSON

مؤخرًا زادت الحاجة ل JSON ولفهم السبب وراء ذلك. نحتاج لفهم كيفية عمل صفحات الأنترنت, فى الماضى كان الأعتماد كبير على الخوادم فى معظم العمل فمثلًا عن الضغط على رابط معين فى صفحة ويب, يقوم المتصفح بعمل طلب Request إلى الخادم الذى يقوم بدوره بتحليل الطلب وليكن جلب صفحة أخرى ويقوم بتهيئة الصفحة الجديدة بالكامل فى شكل HTML و CSS و Javascript ويعيدها إلى المتصفح ليعرضها.

ولكن هذا تغيرالأن فتم ازالة الكثيرمن العبء من على الخوادم لتصبح مهمتها الوحيدة هى إعداد البيانات وإرسال إلى المتصفح ليقوم بعرضها بشكل مناسب على الصفحة بإستخدام Javascript او اطر عملها مثل JQuery او React او Angular او VueJS وأصبح تهيئة الصفحات بالبيانات الجديدة هى مسئولية المتصفح وليس الخادم ومن هنا ظهرت الحاجة إلى صيغة موحدة لتبادل البيانات بين الخادم والمتصفح وهى JSON فى حالتنا.

 

لا تنسى الاشترك فى القائمة البريدية ليصلك كل جديد

بواسطة عمرو العربى

مؤسس مطور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: