ماهو البروكسي Proxy Server وكيف يعمل

ربما سمعت كثيرًا عن مصطلح البروكسي سنتعرف اليوم على ماهو البروكسي وكيف يعمل وفيما يستخدم.

كيف نتصفح المواقع

عندما تقوم بتصفح الانترنت وتقوم بالدخول إلى موقع معين فإن ذلك الموقع يحتاج إلى معرفة عنوان IP الخاص بك.

لماذا؟ لان الموقع يحتاج إلى الرد عليك بالصفحات التى طلبتها وبالتالى يحتاج عنوان IP الخاص بك لارسال المعلومات المطلوبة إليك.

من دون عنوان IP لن تتمكن من القيام باي شئ على الانترنت ولن يتمكن الاخرون من التواصل معك.

عنوان IP الخاص بك يعطيه لك مزود الخدمة الخاص بك ISP ويكون فريد لكل مستخدم للانترنت.

مشكلة IP انه قد يستخدم لمعرفة المكان الجغرافى لك , احيانًا معرفة عنوان الشارع الخاص بك واحيانًا تستخدمه المواقع لحجب محتواها عنك.

وهنا يأتى دور البروكسي.

ماهو البروكسي

يعمل البروكسي كوسيط بينك وبين الانترنت بحيث يتيح لك الاتصال بالانترنت عن طريق عنوان IP مختلف عن IP الذى يعطيه لك مزود الخدمة الخاص بك.

يتيح لك البروكسي قدر كبير من الآمان والخصوصية.

فعندما تستخدم البروكسي وتقوم بطلب عنوان URL معين يقوم البروكسي بطلب محتويات الصفحة بدلًا منك ثم يقوم بارسالها إليك فبالتالى تكون عنوانك مخفى عن الموقع لانه تعامل مع البروكسي وليس معك.

لا يكون البروكسي مجرد وسيط فقط وانما ايضًا يحتوي على مميزات اخرى فقد يعمل كجدار حماية Firewall لفلترة المحتوي المضر.

ويمكن ان يقوم بتخزين المحتوي الذى يطلب كثيرًا فى ذاكرة الكاش Cache بالتالى يزيد من سرعة الرد.

كيف يعمل البروكسي ؟

لنأخذ مثال عملى لنفهم كيف يعمل البروكسي فلنتخيل انك تريد الدخول إلى موقع مطور https://www.motwr.com فعند كتابة عنوان URL فى المتصفح فى العادة يقوم المتصفح بعمل Request او طلب للسيرفر المخزن عليه الموقع ويرد السيرفر بمحتوي الصفحة الرئيسية.

ام فى حالة استخدام البروكسي وعند كتابة نفس العنوان وارساله إلى سيرفر البروكسي يقوم البروكسي بدوره بطلب الصفحة الرئيسية من سيرفر مطور فيرد سيرفر مطور بمحتويات الصفحة الرئيسية على البروكسي ثم يقوم البروكسي بالرد عليك بمحتويات الصفحة الرئيسية.

بالنسبة لسيرفر موقع مطور فهو تعامل مع عنوان IP الخاص بالبروكسي ولا يعرف شيئًا عن عنوان IP الخاص بك.

لماذا نستخدم البروكسي ؟

هناك الكثير من الاسباب المختلفة لاستخدام البروكسي

للتحكم في استخدام الإنترنت للموظفين والأطفال

تقوم الشركات وأولياء الأمور بإعداد خوادم بروكسي للتحكم ومراقبة كيفية استخدام موظفيهم أو الاطفال للإنترنت. لا ترغب معظم المؤسسات في تصفح مواقع معينة في اثناء وقت العمل، ويمكنها تهيئة خادم البروكسي لحجب الوصول إلى مواقع محددة ،او حتى إعادة توجيهك إلى صفحة تطلب منك الامتناع عن تصفح المواقع المذكورة على شبكة الشركة. يمكنهم أيضًا عن طريق البروكسي مراقبة جميع طلبات الويب وتسجيلها ، فعلى الرغم من أنهم قد لا يقومون بحظر المواقع ، إلا أنهم سيعرفون مقدار الوقت الذي تقضيه في استخدام الإنترنت.

تحسين السرعة الانترنت وتقليل استخدام الشبكة

يمكن للمؤسسات أيضًا الحصول على أداء أفضل للشبكة الانترنت باستخدام خادم بروكسي جيد. فيمكن لخوادم البروكسي تخزين (حفظ نسخة من موقع الويب محليًا) مواقع الويب الشائعة والتى يطلبها موظفى الشركة بكثرة  – لذلك عندما تطلب موقع www.motwr.com ، سيتحقق البروكسي لمعرفة ما إذا كان لديه أحدث نسخة من الموقع ، ثم يرسل لك نسخة محفوظة. يعني هذا أنه عندما بطلب مئات الأشخاص www.motwr.com في نفس الوقت من نفس الخادم الوكيل ، يرسل الخادم الوكيل طلبًا واحدًا فقط إلى motwr.com. هذا يحسن يحسن أداء الشبكة ويوفر bandwidth الذى تملكه الشركة.

حماية الخصوصية

يستخدم الافراد او المؤسسات خوادم البروكسي لحماية البروكسي فكما ذكرنا يقوم بتغير عنوان IP. بالتالى لايمكن تتبع عنوان IP للوصول إلى صاحب الطلب الاصلى مما يساعد على الحفاظ على الخصوصية.

تحسين الامان

توفر خوادم البروكسي الكثير من الفوائد الأمنية على رأسها مزايا الخصوصية. فيمكنك تهيئة البروكسي لتشفير كل طلبات الويب الخاصة بك لمنع المتطفلين من قراءة معاملاتك. يمكنك أيضًا منع مواقع البرامج الضارة المعروفة من الوصول إلى البروكسي. بالإضافة إلى ذلك ، كما يمكن للشركة التحكم والتحقق من أن مستخدميها لديهم حق الوصول إلى الموارد (مثلًا البريد الإلكتروني والبيانات الداخلية) التي يحتاجونها ، مع توفير اتصال آمن للمستخدم لحماية بيانات الشركة.

تخطى الحجب

احدى اهم المميزات التى تقدمها خوادم البروكسي هى تخطي حجب الموقع. فأحيانًا تقوم بعض مزودى خدمة الانترنت او الحكومات بحجب محتوى معين بغرض سياسي او اجتماعى. فيكون هذا المحتوي محجوب عن نطاق عناوين IP فى بلد معين. لذلك عند استخدام البروكسي يقوم البروكسي بطلب الصفحات بدلًا عنك بعنوان IP مختلف من عنوان مختلف خارج القطر المحجوب فيه الموقع.


كتب بواسطة عمرو العربى

مؤسس مطور

التعليقات

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*