ماهى المصادر الحرة او Open Source ؟

لابد انك سمعت يومًا بهذا المصطلح وفى هذا المقال سنحاول الاجابة عن هذا التساؤل “ماهى المصادر الحرة ؟ “

بشكل يشير مصطلح Open Source او المصادر الحرة إلى شئ ما يستطيع الناس مشاركته والتعديل عليه بحرية ودون اي قيود لانه مصمم بالاساس لهذا الغرض.

تطور هذا المفهوم بالاساس فى عالم تطوير البرمجيات ومع ذلك يمكن تعميم المفهوم ليشمل اي مشاريع مفتوحة المصدر.

ما هى البرمجيات مفتوحة المصدر؟

البرمجيات مفتوحة المصدر هي البرمجيات والتى يمكن الاطلاع على الكود المكتوبة به وتعديله وتطويره.

عمومًا فى البرامج هذا الكود المصدرى لايراه المستخدم العادى للبرنامج فهو مخفى عنه , والطبيعى ان مطور البرنامج فقط هو المطلع على هذا الكود المصدرى. ولكن مع البرمجيات مفتوحة المصدر فالامر مختلف فيمكن للجميع الاطلاع على الكود الاصلى للبرنامج والتعديل عليه وتحسينه.

تاريخ البرمجيات مفتوحة المصدر

ارتبط مفهوم المصادر الحرة بنظام تشغيل لينكس والسبب فى ذلك يرجع إلى الانتشار الواسع الذى حققه نظام لينكس والذي بدأ تطويره الطالب السابق فى جامعة هلسنكى لينوس تورفالدس Linus Torvalds فى عام 1991 وقد بنى فى الاساس كبرنامج مفتوح المصدر وكبديل مجانى لنظام مينكس.

الفرق بين البرمجيات مفتوحة المصدر وغيرها

اغلب البرامج الكود المصدرى الخاص بها حكر على بعض الاشخاص او الفرق او المؤسسات التى انشأت البرنامج وهم فقط لهم الحق فى تغيره وتحسينه وهذا النوع يطلق عليه “مغلق المصدر” closed source او proprietary.

فقط اصحاب هذه البرامج هما من لهم الحق الوصول للكود المصدرى للبرنامج وللحصول على البرنامج فان المستخدم العادى للبرنامج عليه الموافقة على شروط تضمن عدم التعديل على البرنامج “غالبا هذه الموافق على الشروط عند بداية تركيب البرنامج على الجهاز” وامثلة على هذه البرامج برنامج تحرير الصور المشهور Adobe Photoshop او Microsoft Office.

ام البرامج مفتوحة المصدر مختلفة تمامًا فالكود متاح للجميع وامثلة على هذه البرامج LibreOffice لتحرير النصوص و  GNU Image Manipulation Program او اختصارًا GIMP وهو برنامج تحرير صور شبيه بالفوتوشوب.

يوجد بعض رخص المصادر الحرة والتى تضمن جميعها توفير الكود المصدرى للمستخدم وهذه الانواع هى :

  1. GPL
  2. LGPL
  3. BSD
  4. FDL

الفوارق بين هذه الرخص بسيطة فعلى سبيل المثال اذا كان البرنامج تحت رخصة GPL وقام شخص ما بتعديله فهو ملزم بتوفير هذه التعديلات للاخرين تحت نفس الرخصة أما فى حال كان البرنامج يستخدم رخصة BSD فليس ملزم بمشاركة التعديلات.

هل البرمجيات مفتوحة المصدر مهمة فقط لمبرمجي الكمبيوتر؟

الاجابة بالطبع لا , فالبرمجيات الحرة تفيد الجميع المبرمجين وغير المبرمجين.

لأن البرمجين القدامى قاموا ببناء جزء كبير من الإنترنت نفسه على تقنيات المصادر المفتوحة، مثل نظام التشغيل لينكس Linux وتطبيق خادم الويب أباتشي  Apache – والذى يستفيد من كليهما اي شخص يتصفح الانترنت من المستخدمين العادين اليوم.

لماذا يفضل الناس استخدام البرمجيات مفتوحة المصدر؟

يفضل الناس البرمجيات مفتوحة المصدر لبعض الاسباب سنوضحها فى هذه النقاط :

التحكم فى البرنامج Control. كثير من الناس يفضلون البرمجيات مفتوحة المصدر لأن لديهم المزيد من السيطرة على هذا النوع من البرامج. يمكنهم رؤية الاكواد البرمجية للتأكد من أنها لا تسبب لهم اي مشكلات او انها تضرهم باي شكل , المستخدمين العاديين أيضا الاستفادة من البرمجيات مفتوحة المصدر، لانها تمكنهم من استخدام البرنامج بالطريقة التى يرغبون بها وليس فقط كما يريد صاحب البرنامج.

التدريب Training.سبب اخر مهم يجعل الناس تفضل البرمجيات الحرة وهو لغرض التدريب وجعل المبرمج افضل عن طريق قراءة الكود المصدرى لبرامج المبرمجين المحترفين الاخريين والتعلم عن طريق مشاركة الاكواد بين المبرمجين ومراجعة ونقد هذه الاكواد ومشاركتها هو طريقة مثلى لتعلم البرمجة والاستفادة من البرمجيات الحرة.

تعلم البرمجة عن طريقة تحليل مشاريع الاخريين

الأمان Security. بعض الناس يفضلون البرمجيات مفتوحة المصدر لأنها تعتبر أنها أكثر أمنا واستقرارا من البرمجيات المغلقة. لأن أي شخص يمكنه عرض وتعديل هذه البرمجيات المفتوحة، فقد يقوم شخص ما بتصحيح الأخطاء أو الإغفالات التي قد يرتكبها المؤلفون الأصليون للبرنامج. ولأن الكثير من المبرمجين يمكن أن تعمل على مشروع برنامج مفتوحة المصدر دون الحاجة إلى طلب الإذن من المؤلفين الأصلي، فهذا يجعل إصلاح وتحديث وترقية البرمجيات مفتوحة المصدر بسرعة أكبر مما يمكن أن البرمجيات المغلقة.

الاستقرار Stability. العديد من المستخدمين يفضلون البرمجيات مفتوحة المصدر عن البرميجات المغلفة لانها مستقرة اكثر. وذلك لأن المبرمجين يوزعون الكود المصدري ​​لهذه البرامج علنًا، فإن المستخدمين الذين يعتمدون على هذا البرنامج للمهام المهمة يمكنهم أن يتأكدوا من أن أدواتهم لن تختفي أو تقع في حالة سيئة إذا توقف منشئو المحتوى الأصليون عن العمل عليها.

الخلط بين المصادر الحرة مفتوحة المصدر والبرامج المجانية

هناك خطأ شائع بين الناس وهو الخلط بين البرامج المجانية والبرمجيات مفتوحة المصدر.

فالبرمجيات مفتوحة المصدر قد تكون مقابل المال ولكن تتيح لك حرية الاطلاع على البرنامج والتعديل عليه وتوزيعه وحرية الاستخدام فى اي غرض.

بينما البرامج المجانية تتيح لك حرية الاستخدام واحيانًا حرية التوزيع.

هل البرامج مفتوحة المصدر مهمة فقط للمطورين؟

الاجابة لا فتكنولوجيا المفتوحة المصدر مهمة للجميع , نظرًا لأن المخترعين الأوائل قاموا ببناء جزء كبير من الإنترنت نفسه على تقنيات مفتوحة المصدر – مثل نظام التشغيل Linux وخادم Apache – وعليه فان أي شخص يستخدم الإنترنت اليوم يستفيد من برنامج مفتوح المصدر.

بعض الامثلة على البرمجيات مفتوحة المصدر

مستقبل المصادر الحرة

ستشهد المصادر الحرة المزيد من الازدهار فى الاعوام القادمة ولذلك لان البرمجيات اصبحت معقدة اكثر وتحتاج تكاتف الكثير من المطورين لبرمجتها بشكل متماسك وآمن وذلك لن تجده إلا فى المشاريع مفتوحة المصادر حيث يشارك المجتمع فى تطويره على النقيد تجد البرامج الاحتكارية لها عدد محدد من المطورين.


دورات خارجية ذات صلة

مقدمة عامة في البرمجة

دورة عن مقدمة عامة في البرمجة باللغة العربية
اشترك فى هذه الدورة
مجانى

Swift and XCode دورة أساسيات البرمجة بلغة سويفت

يمكنك تعلم البرمجة بلغة سويفت خلال اسبوع واحد فقط من خلال هذه الدورة
اشترك فى هذه الدورة

كتب بواسطة عمرو العربى

مؤسس مطور

التعليقات

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*